ثقافي / جدة جنغل تعزز “الوعي البيئي” لدى زوارها.. والتمساح الأبيض يلفت الأنظار

السبت 1443/11/19 هـ الموافق 2022/06/18 م واس


جدة 19 ذو القعدة 1443 هـ الموافق 18 يونيو 2022 م واس
استقطبت “جدة جنغل” العديد من الزوار من محبي عالم الحيوانات والطبيعة وعشاق الحيوانات النادرة حول العالم التي يتم استعراضها للزوار في بيئة صحراوية فريدة، تسهم في تعزيز الوعي البيئي لدى الزوار.
وتنوعت الأقسام المخصصة للحيوانات في “جدة جنغل” من بينها الأنواع النادرة من الطيور والزواحف في مناطقها الفرعية حيث شكلت تنوعًا ثقافيًا لتعريف الزوار بأسرار وخصائص جميع الحيوانات في موسم جدة، وخطف التمساح الأبيض الأنظار في منطقة “الزواحف” حيث يعد من أندر أنواع التماسيح في العالم حيث يوجد منه 100 تمساح أبيض حول العالم إلا أن منطقة “جدة جنغل” استقطبت ثلاثة أنواع منه وهي الوحيدة من نوعها في الشرق الأوسط وتعد ولاية فلوريدا بلد المنشأ له.
وكشفت منطقة الزواحف العديد من المميزات التي يمتلكها التمساح الأبيض الذي يفتقد الميلانين في جسمه وهو ما منح له المظهر الأبيض الخالص الذي يتمتع فيه، ويعد من التماسيح المعرضة للانقراض وبرغم ندرته حول العالم إلا أن أمر امتلاكه من الأشخاص يحتاج إلى الانتظار لمدة عامين بسبب حجم الطلب عليه وقلة وجوده حول العالم وبسبب عيشه في المناطق البرية والمحميات الطبيعية.
وتستقبل “جدة جنغل” زوارها بالفعاليات المنوعة والعروض الأفريقية التي تتزامن مع محتوى المنطقة المستوحاة من البيئة الصحراوية بتصاميم الأدغال الاستوائية والطبيعية وتتمتع بخلق تجارب متنوعة وفريدة لجميع الزوار والأطفال تسهم في زيادة الوعي البيئي والاستمتاع بمشاهدة أجمل الحيوانات النادرة حول العالم .
// انتهى //
17:14ت م
0050